مشروع رائدات بعد الطلاق

مشروع رائدات بعد الطلاق: لتأهيل وتمكين المطلقات

صُمم برنامج رائدات بهدف تمكين المطلقات من خلال تعزيز قدراتهن في الجوانب النفسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية، وتشجيعهن على الانطلاق في مرحلة جديدة بعد الطلاق وتسهيل وصولها للخدمات والمعلومات والموارد لتحقيق مساهمة أكبر وفاعلية حقيقية للمرأة في دعم مسيرة التنمية المستدامة. وتستند فلسفة هذا المشروع إلى تمكين المطلقة وبناء قدراتها كأحد أهم أسس التنمية الاجتماعية المستدامة، ذلك بأن المرأة المطلقة تشكل عاملاً أساسيًا في زيادة نسبة الفقر؛ لذا يهدف المشروع إلى تمكينها بالتعليم والتثقيف وتوظيفها أو دعم مشروعها الصغير بواسطة الشركاء في المشروع وذلك لتحسين مستواها المعيشي بعد الطلاق. 

أهداف المشروع:

1. تعزيز دور المطلقة في المجتمع وتنمية مهاراتها الأسرية.

2. تمكين المطلقة بالحقوق والواجبات الشرعية والنظامية.

3. تمكين المطلقات نفسيًا واجتماعيًا واقتصاديًا من خلال استثمار نقاط القوة لديهن، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في المشروع.

مبررات المشروع:

1. بعض المطلقات يواجهن مشكلة الفقر وعدم الاستقرار النفسي والاجتماعي والتفكك الأسري بعد الطلاق.

2. عزلة المطلقات عن المجتمع وزيادة نسبة الفقر والجريمة والانحراف في المجتمع.

3. عدد حالات الطلاق في المملكة وحسب إحصائية وزارة العدل للعام 1436هـ بلغت نحو 46.373 حالة طلاق.