الهاتف الاستشاري
تأهيل المقبلات على الزواج 41
التحلية - حي الأندلس - شارع عبدالمجيد شبكشي - غرب فندق الرمال
2
اكتوبر
دورة تأهيل المقبلين على الزواج - رجال - 81
جمعية المودة - التحلية حي الأندلس خلف الدانوب https://goo.gl/jYEeTH
2
اكتوبر
السلام عليكم
أرجو المساعدة انا الأن في مرحلة الخطبة منذ 4 شهور انا مقتنع بخطيبتي و هي كذلك و تقريباً و لله الحمد لا يوجد مشاكل كبيرة بيننا تذكر و لكن انا و هي رغم محاولاتنا بالتقرب من بعض أكثر إلا أنه لا نشعر بوجود مشاعر او حاسيس عاطفية
يعني تقريباً علاقتنا مع بعض تكون أقرب إلى أصدقاء لا أكثر هل هذا الوضع طبيعي او لا لأ
مع العلم أن هذا سبب لي و لها إزعاج في الأونة الخيرة كيف من الممكن أن نقدم على خطوة الزواج دون أن يكون بيننا قبل ذلك أي مشاعر مودة او حب
و أنا أخشى من فشل علاقتي معها في المستقبل.
السلام انا جديده العهد بالزواج ما يقارب شهرين من زواجنا مشكلتنا بدأت من ايام الملكه حين طلبت منه ان يسمح لي بالعمل في احدى المستشفيات الخاصه وهو رافض كوني اعمل في المستشفى لكن مع الالحاح الشديد عليه باني بحاجه لمال لاجهز نفسي بسبب خسارتي لمهري في تكاليف حفل كتب الكتاب وايضاً بحكم انه الزواج بعد سنه فوافق ع ان اعمل بشرط ان اكون في قسم الحضانه تبع المواليد وإلا لن فوافقت ع طلبه وباشرت عملي لمده ٩ شهور كنت خلالها مضايقات رئيسه القسم التي تشرف علينا لكوني سعودية الوحيدة من بين هن بدأت رحلت معناتي معهن وتحميلي فوق طاقتي الى ان أصبت ضيق في احدى الفقرات الظهر مع العلم اني اطلب من زوجي السماح لي العمل في قسم غير الحضانه لكنه أشد الرفض وطلب مني الجلوس في البيت لذلك اضطريت اكذب وخرجت من قسم الحضانه الى قسم التنويم ولكني كنت خايفه اني سياتي فجاه ويراني لسته في قسم الحضانه لانه كان يأتي الى ليتأكد انا في قسم الحضانه ام لا عملت نحو أسبوعين من القسم الجديد كان كثير الاتصال بي ليتأكد فوقتها احسست انه شاك وانه سياتي لا محاله ليتأكد من صحه كلامي استشرت صديقاتي فقالو لي اخبري بالحقيقه خفت في بدايه ولكن ضميري ينانبني لانه كذبت عليه لكن ربي اعلم اني امس الحاجه لمال فتصلت عليه لخبره انه وقع خصام بيني وبين رىيسه القسم وأنها طردتني مثلت عليه اني غاضبه فسكت زوجي لاني اعلم انه يصرخ في وجهي فضطريت لأخذه بهذه الحيله وفي اليوم ثاني اتصل عليا وقال أين انتي قلت له انا في قسم التنويم ثم بعد ذلك غضب وقال هذا اخر يوم لك في العمل وبالفعل قدمت استقالتي وبعد هذه المشكله صارت بينا مشاكل كبيره لدرجه انها وصلت لطلاق لكوني كذبت عليه وخدعته وانه يريد اخذه مهره فأنا وافقت ع ذلك أعطيه مقدم وجزء من المهر والباقي اعمل واسدده مهره لكن رفض وقال مالفائدة أباكي لن يعطني مهري ولا اخوتك سيدفعونه ولن انتظرك سنه كامله لكن امري الى ولم اعلم مالذي يقصده من كلامه او الذي يخطط له وبعدها بثلاثة أشهر تم زواجنا ومن ثاني ليله من الزواج تفاجأه من أسلوبه تغيرت ملامحه وأصبح شخص موحش وقام بفش غله عليا وأظهر حقده لي انتي انسانه خدعتيني انتي وحده كذابه مالك أمان ومن هذا الكلام وأخذ يحقتر امي وأبي فكنت خايفه منه ولم ارد عليه أبدا ثم قال لي امي مر لها سنه ولم تتصلي عليها انتي انسانه نفسيا انتي وحده مواجتماعيه ما تحب الناس قمت برد عليا وقلت لا تأخذ احنا كنّا في فتره ملكه وأمك لا اعرف عنها وانا استحي منها لكوننا لا نعرف بعض من قرب لكن ما المشكله نزروها وإذا هي غاضبه ساعتذر منها فصرخ في وجهي لا اريد ان تعرفيها اصلا ولا تقتربي منها اصلا امي لو علمت ما حدث لي معك لكان قالت وش الي خلاك تصبر ع العاىله ذي كان ترك بنتهم ومشيت لكن ما علمتها فضائحك انتي وأهلي مع العلم اني اهلي لا يعرفوه جيدا ولم يزورنا سوى ثلاث مرات في بيتنا لكون امي رفضت زيارته لي بحكم العادات والتقاليد وطول الملكه وكونه زوجي غير معروف كثير فهو يحقد ع والداتي كثيرا وقام بتحقيرها امامي أمك مريضا نفسيا ما تحب تستقبل احد في بيتها ولا تحترم مع العلم انه لم تؤذي باي شي قالت له انها لا تريد ان يزورني الا عندما يكون اقترب موعد الزواج ولكن مرار اخبر انها تريد وهو يرفض وفي اليوم الثالث أتى الي غاضب مما أفزعني من نومي قال لي لا ما سمعت من امي وامي ايضا مصدومه فأنا خفت منه وقلت عسى ما شر قال أخبرتني بان واحده من عماتك اتصلت ع امي وقالت الله يخلف عليكم ويصلح حال بتنا وقتها اتني صدمه عصبه مما جعلت اصمت فقال ماذا تقصد بهذا الكلام قلت له مستحيل عمتي تقول هذا الكلام فصرخ في وجهي انتي تكذبين امي يا كذابه يا مخادعه حتى اقرب شهدو عليك انه في عيب قولي الحقيقيه ليش قالت عمتك كذا فأنا صمت مذهوله ومصدومه شعرت حينها ان عقلي طار من راسي ومن حقارته قام بأخذ ذهبي وقالي انا وانت ما نصلح لبعض انتي من طريق وانا من طريق وهذا جزء من حقي يعوضني خسارتي التي خسرت عليك خدعتني فصرخت في وجه وقلت انت لماذا تزوجتني اذا قال بكل بساطه أبوكي ما بيعطيني مهري وإخوانك كمان لن يسددون حقي قلت له كان انتظرني اعطيك جزء من المال والباقي أقساط اعطيك فضحك قال تبغاني استنى سنه عشان تعطيني مهري قلت له ما ذَا استفدت الان فصمت ولم يرد عليا وقت علمت انه أراد الانتقام مني قضيت معها ثلاث أسابيع متفرقة أسبوع عنده وأسبوع عند اهلي ولست انا من امرته بذلك وبعدها قالي خذي جزء أغراضك لاني بوديك عند اهلك ولا تقولي انه بينا مشاكل اخترتي لهم كذبه فانتي شاطره في اختراع الاكاذيب انا بخليك ثلاثه أشهر وبعدها قراري النهاىي يا نبقى مع بعض او نتفرق وبالفعل ذهبت الى اهلي تعبت نفسيا لم اذق طعم الراحه من يوم تزوجت الى الان مضى أسبوع الاول وانا في ضيقه قمت ارسله اني احبه واشتاق اليه فقام بفش غله وحقد عليه انتي وحده وحده غشاشه لعد ترسلي لي ومضى الأسبوع الثاني لعله هدا قمت ارسله وقلته له اني احتاج مصروف لاصرف ع نفسي قال اشوف ع نهايه الشهر وهو قد استلم راتبه لكن لا يريد ان يعطيني علما اني اتفقت معه انه خلال ثلاثه عند اهلي يصرف عليا الى يراجع نفسه او نفترق فقال لا ترسلي ما ابغى حسك قلت له انا لا دخل لي بك انا اريد مصروفي فغضب مالك دخل فيني اجل ماني مرسل المصروف قلت له انا في ذمتك ومسول عني امام الله قال وش رايك اطلقك في هذا الأسبوع انا صدمت من كلامه لي فقلت سوي الي تبغاه فقال تمام وبعده راجعت وخفت فهدته وقلت لا تدع الشيطان يفرقنا لأجل شي تافه خلاص لا اريد المصروف انا مسامحتك ولم يرد عليا قال لا ترسلي عليا ابد فقمت برد عليا بكلام محترم قلت له سامحني اخطات ومن هذا وقلت له انه الله عفو غفور يسامح العبد فأنت لما لا تسامحي فحاولت الاعذار بكافت الاعذار ولم يقبل زاد عنادا وقال انطمي يا كذابه يا غشاشه فأنا وقتها أحسست ان كرامتي ضاعت بين يديه وانا لاقيمه لي عنده فغضب وقمت برد عليا كونه إنسان مغرور وإني لن أتراجه أبدا ولن أسامحه ع فعلته كونه انتقم مني فقط فأنا لي شهر مع اهلي من حدوث المشاكل وانا اريد مساعدتي وحل لمشكلتي والله يعلم ما اخطات في يوم من حقه ولا أذيته بلساني فقط اني كذبت مره واحده انا مجروحه منه وكرامتي أصبحت في الارض فهو لا يحترمني ولا يحترم اهلي والله لو علم اهلي مافعله وانه يريد مهره كما يدعي لكانوا ارجعو مهره له ولم يقم الزواج من الأساس انا لماذا فعل بي هكذا أسف ع طول مشكلتي فأنا متعبه نفسيه ما الطريقه الصحيحه لكوني الان تحت رحمته لمده شهرين المتبقيه من المهله وهو القرار اما يرجعني او يطلقني فأنا اشعر بذل لو وافق برجوعي أرجوكم ساعدوني
زوجتي تتخلى عني وعن طفلتينا وتستسلم لإغراء الوظيفة

بعد عشره زواج أزعم أنه كان ناجحا حيث استمرينا عشر سنوات ومن الله علينا بطفلتين وخلال الينه الأخيرة لا أنكر تقصيري مع اﻷسره لكن واجهت تحولات وظيفيه ومتابعة بناء مسكننا الخاص وصاحب ذلك انشغالات وقرارات ماليه ربما اشغلتني عن الأسره، فتفاجأت بان من أسعى لإسعادها بمنزل يليق بها وبتطلعاتها تفاجؤني بالخروج عن عبائة زوجها لمجرد ظفرها بوظيفة لم يؤخذ رأيي بها ولم تطلب موافقتيىمن الجهات الرسميه كما كان يعمل به في السابق ثم وضعت أمام الأمر الواقع وقيل لي إلم تقبل بها على هذا الحال فسنبدأ بإجراآت الخلع
علما اني لم ارفض عملها أصلا زلكن الطريقة التي تم بها اﻷمر تكاد تقتلني إذ لطالما كانت عشرتنا بالمعروف ويعلم الله محبتي لها وحرصي لإسعادها فلماذا الفرض ولم المساومه بالخلع وهل لها ان تمضي فيما ذهبت إليه أقصد شرعا وايظانظاما وماذنب الطفلتين وهل اﻷمريستحق كل ما وصلت اليه الأمور
علما أن وظيفتها في مكان نائي على حدود اليمن ويبعد أكثر من1000كم ، انا مشوش ولا ادري ماذا حل بنا وبحاجة ماسه لخدماتكم بارك الله فيكم وسددخطاكم على الخير وآمل منكم مشكورين التكرم بالتعجيل في الامر حيث قدر المستطاع فالوضع أراه يتدهور بشكل متسارع.
وجزاكم الله خيرا،،،
التقرير السنوي
الخطة التشغيلية 1437 هـ - 2016 م
بنر
الجميح
بنك الجزيرة
مؤسسة سالم بن محفوظ الخيرية
أوقاف نورة الملاحي
مكتب حياة عبد اللطيف
السبيعي
مؤسسة الحصيني الخيرية
الطيار
المعايير التقنية
الزقزوق